Modern technology gives us many things.

ماهي اختبارات عمى الألوان

0 5
Advertisements

في الحالات الطبيعية تتحقق رؤية جميع الألوان بتداخل كل أطوال الأمواج الضوئية، ويقصد بمصطلح عمى الألوان عدم قدرة الإنسان على رؤية كل من اللون الأزرق أو الأحمر أو الأخضر أو حتى جميع الألوان الأخرى الناتجة عن دمجها معا، وذلك بسبب إصابته بخلل وظيفي في مخاريط العين الثلاثة التي تتكون من صبغة الفتوبسين وتتنبه لجميع الإشعاعات الضوئية الشديدة وتسمح بإبصار جميع الألوان، هذا وسنتحدث اليوم في هذا الموضوع بالتفصيل على اختبارات عمى الألوان الذي أثبت علميا أنه يصيب فئة الرجال أكثر من النساء.

أسباب عمى الألوان

  • عامل المشاكل الوراثية التي تحدث منذ الولادة.
  • الإصابة ببعض الأمراض الخطيرة مثل مرض الساد وسرطان الدم ومرض الزاهيمر.
  • تناول بعض الأدوية دون وصفة طبية مثل دواء القلب ودواء ضغط الدم ودواء ضعف الانتصاب وداء الأعصاب.

أعراض عمى الألوان

في أغلب الأحيان تبدأ جميع الأعراض الدالة على إمكانية الإصابة بمشكل عمى الألوان منذ الطفولة وتتأكد عند يبدأ معظم الآباء في تعليم الصغير كيفية التفريق بين الشيئ واللون دون إبصار لونه.

Advertisements
ماهي اختبارات عمى الألوان
  • حدوث عدة تغيرات واضحة في الرؤية.
  • العجز عن التمييز بين أغلب الألوان.
  • حدوث ما يعرف بالعمى اللوني الذي يعني بالضبط عدم القدرة على التفريق بين اللون الأخضر والأحمر.
  • الإصابة بالعمى الكلي نتيجة حدوث خلل في العصي التي تتكون من صبغة الرودوبسين التي تؤمن بدورها رؤية كل من اللون الأبيض والأسود.

اختبارات عمى الألوان

في الظاهر يتمكن أغلب أطباء العيون المختصين من تشخيص الإصابة بعمى الألوان عند إخضاع الطفل لفحوص العين الروتينية المختلفة مثل اختبار فحص النظر، لكن هناك أيضا مجموعة من الاختبارات الطبية الأخرى الموضوعة خصيصا لغرض كشف مرض عمى الألوان.

  • اجراء اختبار إيشيهارا : حيث يعتبر بشهادة كل أطباء العيون من أكثر اختبارات عمى الألوان شهرة وفعالية، ويعتمد أساسا على مجموعة كبيرة من الصور والأرقام التي تحتوي على بقع ملونة ومختلفة الأحجام.
  • اجراء اختبار ألوان كامبيريدج : يشبه هذا الإختبار كثيرا اختبار إيشيهارا الشهير.
  • اجراء اختبار مصباح فرانسوث : يستعمل هذا الإختبار لكشف مدى حدة مرض عمى الألوان.
  • اجراء اختبار قياس مدى شذوذ رؤية الألوان : هذا الإختبار هو عبارة عن جهاز طبي يوضع في عدسة الشخص المريض بعمى الألوان.

هذا ويجب على مرضى عمى الألوان الالتزام بمجموعة من الخطوات والتدابير الوقائية لتفادي حدوث المضاعفات والإصابة بالعمى الكلي النهائي مثل ارتداء النظارات الطبية والعدسات اللاصقة الخاصة ومثل تجنب التعرض للإشعاعات الضوئية المتوهجة ومثل استعمال تطبيقات الهواتف الذكية التي تساعدهم على التمييز بين الألوان.

Advertisements