التخطي إلى المحتوى
تشنج الجفن أعراضه ومسبباته مع طرق علاجه والوقاية منه
تشنج الجفن أعراضه ومسبباته مع طرق علاجه والوقاية منه

تشنج الجفن هو أحد الإضطرابات التي تصيب العين والرؤية بشكل عام كما أنها في وضعيات نادرة يمكن أن تتحول إلى حالة مرضية خطيرة يمكن أن تؤدي بصاحبها تدريجياً نحو العمى إن لم يتم معالجتها بالسرعة اللازمة لذلك نمدكم في الأسطر القادمة من هذا المقال بأهم مسببات اضطراب تشنج الجفن بالإضافة إلى أهم أعراضه والسبل الممكنة لعلاجه.

أعراض تشنج الجفن

أو ما يسمى في اللغة الإنجليزية blepharospasm هو عبارة عن توتر في حركة العين يؤدي إلى حدوث رعشة أو انكماش على مستوى الجفن حيث يصنف بشكل عام على أنه إضطراب حركي عصبي نمدكم في ما يلي بأهم أعراضه :

 أعراضه ومسبباته مع طرق علاجه والوقاية منه
  • الإحساس بإنكماش واضح وملحوظ على مستوى مقلة العين.
  • الشعور بتشنجات في العين وارتجاف على مستوى الجفن المصاب.
  • رمش العين أو طرفها بصفة متسارعة ولا إرادية.
  • الإحساس بجفاف وثقل على مستوى العين.
  • وفي حالات نادرة يمكن أن يحدث انكماش طفيف على مستوى الشفتين واللسان.

أسباب وراء شد الجفن

رغم توصل الأطباء إلى كونه هو اضطراب حركي عصبي تظهر له عدة أعراض يمكن أن تتطور في بعض الحالات النادرة إلى أعراض مرضية إلا أنه إلى حد الآن وبإجماع عدد كبير من الأطباء والمختصين تبقى أسباب تشنج الجفن مجهولة لكن في المقابل يمكن أن يكون نفسه في بعض الأحيان أحد الأعراض المرضية لاضطراب آخر في العين هذا ويمكن أن يكون أيضاً نتيجة للتعب والإرهاق البدني وعدم التوازن في النظام الغذائي.

علاج تشنج الجفن

تختلف عادة طرق وسبل علاج من مريض إلى آخر وذلك يرجع بالطبع إلى درجات خطورة كل حالة حيث يمكن في مرحلة اولى تنازل أدوية يصفها الطبيب بعد زيارة المصاب لعيادة طب العيون ثم تليها في مرحلة أكثر خطورة استعمال حقن البوتوكس بهدف منح تحكم اكثر في حركة الجفن أما أخيراً في حالة تعكر الوضع فإن الحل الأمثل يكون في تدخل جراحي.

إلى هنا زوار موقعنا الإلكتروني الكرام نكون قد وصلنا الى نهاية هذا الموضوع الذي قدمه لكم فريق عمل موقعنا الإلكتروني هذا ويسعدنا تلقي جميع إستفساراتكم وتعليقاتكم اسفل هذا الموضوع.

قد يهمك أيضاً :-

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *