التخطي إلى المحتوى
التهاب العنبية أعراضه ومسبباته مع طرق علاجه والوقاية منه
التهاب العنبية أعراضه ومسبباته مع طرق علاجه والوقاية منه

التهاب العنبية هو نوع من أنواع إلتهابات العيون التي تصيب أعضائها الداخلية وتمنعها من القيام بوظائفها الحيوية بشكل طبيعي وسميت بإلتهاب العنبية لأنها تظهر وكأنها تشبه عنقود العنب عندما تصيب هذه الأجزاء من العين حيث لا تظهر أي أعراض على السطح الخارجي للعين وفي ما يلي نعرض عليكم أهم أعراض إلتهاب العنبية بالإضافة إلى أبرز أسبابه وطرق الوقاية منه.

أسباب التهاب العنبية

إلتهاب العنبية أو كما يطلق عليه بلسان اللغة الانجليزية Uveitis بشكل غريب فإن هذا النوع من أمراض العيون يحدث أساساً من تلقاء الجسم نفسه دون تدخل أي عدوى أو بكتيريا أو فطريات رغم ان ذلك وارد في حالات قليلة في هذا المرض حيث ذلك عندما يهاجم الجهاز المناعي مكونات العين الداخلية على إثر خطئ في التقدير مما يسبب إلتهابات شديدة في أعضاء الجسم السليمة كما يمكن أن يكون إلتهاب العنبية كنتيجة لمضاعفات عملية جراحية أجريت على العين.

أعراض إلتهاب العنبية

تحصيلا لما ذكرناه في الأسطر السابقة من هذا المقال فإن مرض إلتهاب العنبية يصنف في عيادة طب العيون على أساس أنه مرض مزمن حيث يمكن ان يلازم الإنسان على مدار سنوات عديدة يمكن أن يكون إلتهاب العنبية في حالة مستقرة أو أن يتعكر في بعض الأحيان دون أي أسباب تذكر فيفاجئ المصاب بنوبات شديدة دون سابق إنذار وفي ما يلي أهم أعراضه:

التهاب العنبية أعراضه ومسبباته مع طرق علاجه والوقاية منه
  • غالباً ما تكون أعراض مرض إلتهاب العنبية مشابهة أمراض إلتهابات العيون الأخرى.
  • الإحساس بألم شديد على مستوى العين.
  • ظهور احمرار على المقلة
  • إضطراب في الرؤية ضبابية وعدم وضوح

علاج التهاب العنبية

بعد زيارة المريض لعيادة طب العيون وادراك الطبيب أو الأخصائي ثبوت إصابته بإلتهاب العنبية بواسطة اختبار فحص النظر على الإنترنت المختلفة يتم الانتقال إلى العلاج أو محاولة التقليل من الأعراض المرضية للمرض قبل اللجوء إلى الجراحة من خلال عدة أدوية ومركبات حيوية أهمها :

  • مضاد حيوي الستيرويدات
  • مضادات الإلتهابات
  • علاج كيميائي
  • ميثوتريكسات
  • إيموران
  • أزاثيوبرين

وبهذا نكون قد وضعنا نقطة النهاية وإنتهينا من هذا الموضوع الذي كان بخصوص اهم المعلومات التفصيلية التي يجب معرفتها حول هذا النوع من الالتهابات في انتظار جميع إستفساراتكم وتعليقاتكم المتعلقة بهذا الموضوع.

قد يهمك أيضاً :-

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *